وفاة عدنان الأسدي خامس نائب عراقي متأثرًا بمضاعفات فيروس كورونا

وفاة عدنان الأسدي خامس نائب عراقي متأثرًا بمضاعفات فيروس كورونا، توفي النائب العراقي عدنان الأسدي متأثرًا بمضاعفات فيروس كورونا، وجاء نبأ وفاة عدنان الأسدي في بيان رسمي صدر الخميس عن البرلمان العراقي.

العراق اليوم :

وشغل الأسدي، 69 عامًا، منصب نائب وزير الداخلية والقائم بأعمال وزير الداخلية في عام 2011.

وكان مكتب الأسدي أعلن قبل أسبوعين إصابته بفيروس كورونا ونقله إلى مستشفى محلي جنوب بغداد.

الأسدي هو خامس نائب يتوفى بسبب مضاعفات كوفيد -19 منذ بداية الوباء، بحسب المكتب الإعلامي للبرلمان العراقي.

وسيتم تشييع الأسدي في قضاء الرميثة بمحافظة المثنى جنوبي العراق، حيث مقر إقامته.

من هو النائب العراقي عدنان الأسدي ؟

وعدنان هادي نور علي الأسدي تولد 1952، وهو قيادي في ائتلاف دولة القانون وأحد أبرز المقربين من زعيمه نوري المالكي، كان عضوا مناوبا في مجلس الحكم العراقي عام 2003، وفي فبراير 2004 شغل منصب وكيل وزارة الداخلية للشؤون الإدارية، بعدها في عام 2006 شغل منصب الوكيل الأقدم للوزارة، وفي عام 2008 عاد إلى منصب وكيل وزارة الداخلية للشؤون الإدارية والمالية.

وفي يونيو 2010 انتخب نائبا في مجلس النواب العراقي بعد فوزه في الانتخابات التشريعية العراقية لكنه استقال في يوليو 2011 ليعود إلى منصب الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية.

سجل العراق 15128 حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا و1010305 حالة إصابة منذ بداية الوباء، وفقًا لأرقام وزارة الصحة في البلاد.

وأعلنت الحكومة العراقية عن تخفيف قيود الإغلاق الشهر الماضي، قائلة إن البلاد تواجه تحديات اقتصادية خلال عمليات الإغلاق.

 

اقرأ ايضاً

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى